الانتقال الى المحتوى الأساسي

عمادة الدراسات العليا

تفاصيل الوثيقة

نوع الوثيقة : رسالة جامعية 
عنوان الوثيقة :
مقارنة قياسية بين العلاج بإستخدام قوس التضمين الحجمي و أقصى معدل للجرعة للعلاج الاشعاعي عن قرب لسرطان عنق الرحم الموضعي
A DOSIMETRIC COMPARISON OF VOLUMETRIC MODULATED ARC THERAPY (VMAT) AND HIGH DOSE RATE BRACHYTHERAPY (HDR) IN LOCALIZED CERVICAL CANCER RADIOTHERAPY
 
الموضوع : كلية العلوم 
لغة الوثيقة : العربية 
المستخلص : تتم عملية العلاج الإشعاعي لسرطان عنق الرحم على مرحلتين: العلاج الإشعاعي الخارجي وتليها جرعة زائدة من العلاج الإشعاعي الداخلي(BT) . أثبتت العديد من الدراسات قدرة تقنيات العلاج الإشعاعي الخارجي مثل العلاج بقوس التضمين الحجمي (VMAT) على محاكاة العلاج الإشعاعي الداخلي(BT) . تهدف هذه الدراسة إلى التحقق ما إذا كان العلاج بقوس التضمين الحجمي (VMAT) يمكن أن يحل محل العلاج الإشعاعي الداخلي عالي الجرعة(HDR BT) لمرضى سرطان عنق الرحم الموضعي. تضمنت هذه الدراسة على صور مقطعية لعشرة من المرضى وتم تحديد الحجم المستهدف، المستقيم، المثانة البولية، القولون السيني، الأمعاء الدقيقة ورأس عظمتي الفخذ. وقد أجريت خطتين علاجيتين لكل حالة باستخدام (١) خطة العلاج الإشعاعي الداخلي عالي الجرعة التي وضعت باستخدام مصدر عنصر الإيريديوم١٩٢ وتغيير زمن بقاءه يدوياً. (٢) خطة العلاج باستخدام قوسين جزئية من قوس التضمين الحجمي. كانت الجرعة الإشعاعية المقررة ٧ جراي. وتمت المقارنة والتحليل الإحصائي لعوامل الجرعة والحجم لكلا الخطتين. أظهرت نتائج الدراسة أن قوس التضمين الحجمي حقق تغطية أكبر للهدف وتجانس أفضل للجرعة بالمقارنة مع العلاج الإشعاعي الداخلي (P< 0.05). كما حقق قوس التضمين الحجمي انخفاضًا كبيرًا بنسبة ١٦.٤٥ ٪، ٩.١ ٪ و٩.٣٢ ٪ في متوسط الجرعة وأقصى جرعة والجرعة ل٢سم٣ من الحجم للمستقيم مقارنةً بالعلاج الإشعاعي الداخلي (P= 0.012, 0.037, 0.047). أظهر قوس التضمين الحجمي أيضًا انخفاضاً كبيرًا بنسبة ١٥.٤٨ ٪، ١٤.٤٥ ٪ و١٣.١ ٪ في أقصى جرعة والجرعة ل٢ سم٣ من حجم المثانة وأقصى جرعة للقولون (P = 0.028, 0.017,0.009) مع تشابه في متوسط الجرعة للمثانة والجرعة ل٢ سم٣ من حجم القولون مقارنةُ بالعلاج الإشعاعي الداخلي (P= 0.445, 0.333). إضافةً إلى ذلك، أظهر قوس التضمين الحجمي عدم وجود فروق كبيرة في متوسط وأقصى جرعة للأمعاء الدقيقة بالمقارنة مع العلاج الإشعاعي الداخليP= 0.508, 0.646) ). من ناحية أخرى، أظهر قوس التضمين الحجمي ارتفاعاً كبيرًا في الجرعة ل٢سم٣ للأمعاء الدقيقة (P= 0.016) وأقصى جرعة لرأسي عظمة الفخذ (P= 0.017, 0.007) مقارنةً بالعلاج الإشعاعي الداخلي. نستنتج من هذه الدراسة أن قوس التضمين الحجمي يحقق أفضل تغطية للهدف مع حماية أفضل للمستقيم والمثانة والقولون السيني مقارنةً بالعلاج الإشعاعي الداخلي. من ناحية أخرى، أظهر قوس التضمين الحجمي زيادة في التعرض للإشعاع بالنسبة للأمعاء الدقيقة ورأسي عظمة الفخذ بالمقارنة مع العلاج الإشعاعي الداخلي. 
المشرف : د. عزة محمود هلال 
نوع الرسالة : رسالة ماجستير 
سنة النشر : 1440 هـ
2019 م
 
المشرف المشارك : د. ريم محمد درويش 
تاريخ الاضافة على الموقع : Tuesday, April 23, 2019 

الباحثون

اسم الباحث (عربي)اسم الباحث (انجليزي)نوع الباحثالمرتبة العلميةالبريد الالكتروني
ليلى محمود نور وليNoor Wali, Lila Mahmoudباحثماجستير 

الملفات

اسم الملفالنوعالوصف
 44376.pdf pdf 

الرجوع إلى صفحة الأبحاث