الانتقال الى المحتوى الأساسي

عمادة الدراسات العليا

تفاصيل الوثيقة

نوع الوثيقة : رسالة جامعية 
عنوان الوثيقة :
شبكة توصيل المحتوى المعتمدة على بيئة الحوسبة الضبابية
CONTENT DELIVERY NETWORK BASED ON FOG COMPUTING ENVIRONMENT
 
الموضوع : كلية الحاسبات وتقنية المعلومات 
لغة الوثيقة : العربية 
المستخلص : مع التطورالمتواصل في الإنترنت وتطبيقات الويب أصبحت شبكات توصيل المحتوى CDN موضوعاً ساخناً تُدرس فرصه وتحدياته. التحدي الرئيس الذي تناولناه في هذا العمل البحثي هو موازنة العبء الثقيل الواقع على خوادم ال CDN وتلبية متطلبات تطبيقات الإنترنت الحديثة. بخلاف الحلول التي أُقترحت سابقاً، اقترحنا في هذه الأطروحة دمج نظام ال CDN في بيئة الحوسبة الضبابية وناقشنا استخدام الحوسبة الضبابية باعتبارها وسيلة لتوصيل المحتوى. قدمنا هيكلاً جديداً لشبكة توصيل المحتوى تكون فيه خوادم الحوسبة الضبابية على أطراف خوادم الCDN وتقدم خدمات التخزين المؤقت في مواقع أقرب للمستخدمين. في هذا الهيكل، خوادم ال CDN توفرخدمة توصيل المحتوى على نطاق واسع، على حين أن خوادم الحوسبة الضبابية توفرها على نطاق محلي في الموقع الذي تتواجد فيه. بهذا التصميم يمكن أن تُحل مشكلة العبء الواقع على خوادم ال CDN وبالتالي تتوسع خدماتها بكفاءة عالية. بينما تقدم CDN خدمة توصيل المحتوى باعتبارها خدمة تطبيقية، الشبكة المعلوماتية ICN تقدمها باعتبارها جزءًا من خدمات الشبكة. المقارنة بينهما أوضحت أن كل طريقة لها ميزاتها وعيوبها، بينما ال CDN تتفوق في طريقة التخزين المؤقت وتقدمها على نطاق واسع، ال ICN تتفوق في طريقة توجيه البيانات إذ تعتمد على اسم المحتوى بدلا من عنوان الخادم الذي يحتويه. وتبعا لذلك يكون توجيه البيانات في ال ICN أسرع وأكثر موثوقية. للحصول على أفضل مميزات الCDN و ICN، اقترحنا أن يتم ربط خوادم الحوسبة الضبابية على نحوٍ مماثل لطريقة ال ICN. على وجه أدق، قمنا بتعديل بروتوكول التوجيه التقليدي المسمى OLSR حتى يوجه طلبات المستخدمين بناء على اسم المحتوى بدلاً من عنوان الخادم الذي يحتويه واستخدمنا لهذا البرتوكول الرمز CA-OLSR . تقوم خودام الحوسبة الضبابية في الهيكل الذي اقترحناه بتوجيه طلبات المستخدمين بناء على طريقة البرتوكول CA-OLSR وكذلك تقوم بتخزين المحتوى لديها تخزيناً مؤقتاً؛ لتحسين كفاءة التخزين المؤقت في خوادم الحوسبة الضبابية، قدمنا استراتيجية قائمة على تخزين المحتوى الأكثر شيوعاً فقط. من خلال تجارب المحاكاة، قيمنا أداء توصيل المحتوى الذي يتم في الشبكة المعتمدة على بيئة الحوسبة الضبابية التي اقترحناها. وكذلك أجرينا مقارنة مع هيكلين مشابهين لتوصيل المحتوى، الأول: هو شبكة توصيل محتوى معتمدة على بيئة الحوسبة الضبابية أيضا لكنها تقوم بتوصيل المحتوى الطريقة التقليدية وليس بطريقة ICN ولاتنفذ قيوداً على التخزين المؤقت، الثاني هو: شبكة توصيل محتوى معتمدة على بيئة الحوسبة السحابية وكذلك تقوم بتوصيل المحتوى بالطريقة التقليدية. أظهرت نتائج التجارب التي أجريناها أن الشبكة المعتمدة على بيئة الحوسبة الضبابية التي اقترحناها تتفوق على الهيكلين الآخرين من ناحية كمية البيانات المستلمة بنجاح، وكذلك من ناحية زمن التوصيل أياً كان عدد المستخدمين. ومن جهة أخرى، تحقق استراتيجية التخزين المؤقت التي اقترحناها معدلاً أعلى لإجابة طلبات المستخدمين مع عمليات تخزين أقل مقارنةً باستراتيجية التخزين المؤقت الافتراضية التي لاتنفذ قيودا على تخزين المحتويات. من خلال هذه الدراسة أثبتنا فعالية التصميم الذي اقترحناه، وأنه حل واعد لتوصيل التطبيقات التي تحتاج استجابة لحظية. إضافة إلى ذلك، فإن الخصائص الموروثة من الحوسبة الضبابية من شأنها أن تضمن تقديم التطبيقات الحديثة بجودة عالية. 
المشرف : أ.د. أحمد برناوي 
نوع الرسالة : رسالة ماجستير 
سنة النشر : 1439 هـ
2018 م
 
المشرف المشارك : د. سوسن محفوظ 
تاريخ الاضافة على الموقع : Monday, June 4, 2018 

الباحثون

اسم الباحث (عربي)اسم الباحث (انجليزي)نوع الباحثالمرتبة العلميةالبريد الالكتروني
فاطمة محمد الغامديAlghamdi, Fatimah Mohammedباحثماجستير 

الملفات

اسم الملفالنوعالوصف
 43468.pdf pdf 

الرجوع إلى صفحة الأبحاث